منتديات المرجوجه

قمـــــــة الصرقعه
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المواضيع الأخيرة
» ابي الفله ابي الصرقعه
الأحد أغسطس 21, 2011 12:36 pm من طرف بويه مصرقعه

» موقع كامل من الالعاب
الخميس أغسطس 26, 2010 11:28 am من طرف كدوشه

» عـد لـ4 ولبس العضـو التاااج الذهب
الخميس أغسطس 26, 2010 11:13 am من طرف هلاليه لابسه الطاقيه

» ادخل وسو المطلوب بعشـــرة اريل
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 12:56 pm من طرف المنسم

» رحبو بي بس بدون ذبايح تكفون
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 12:42 pm من طرف المنسم

» ميلك شيك باالتوكيس..روووووعهـ..؟؟
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:35 am من طرف توته

» لاب توب شفاااااف
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:11 am من طرف توته

» لبس الـعــيد ..
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:00 am من طرف توته

» دوآليب مآ أدري وش تبي ^_^
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 8:54 am من طرف توته


شاطر | 
 

 عزائي الوحيد من الدنيا هو سعادتك (و) موتي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
D_najah
عضو جديد


عدد الرسائل : 28
تاريخ التسجيل : 05/05/2010

مُساهمةموضوع: عزائي الوحيد من الدنيا هو سعادتك (و) موتي   الأربعاء مايو 05, 2010 11:50 pm

عزائي الوحيد من الدنيا هو سعادتك (و) موتي



طويل هو طريق السفر

لم تكن هناك فرصة حتى للوداع

ستطول السنين بنا

وأنا حتى لم أنل من ملامحك الممزوجة ببصري

ما ناله الآخرون منك

فهل سأشتاق لك لأبعد مما اشتقت لك حتى الآن؟

قوي هو هذا القلب

قلب أحب من دون أن ينام في جوفه الحب يوما

لطالما كنت غائبا منذ عرفتك

حتى السفر

كيف ودعت أشياءك

ولم تودعني؟

كيف سأنساك إن بقيت بعيدا لآخر الألحان؟

كيف لهذه البلاد (كما أصحابها) أن تعود

إن بقي الأبد مغرما بالاحتفال عند كل محاولة

تحت ظلال المطارات التي حفظت أوصافك أكثر مني؟

كيف لهذا الحب أن يعيش بالمنافي؟

أين سنربي ضحكاتنا إن حملت جنسية المسافر طوال هذه الملاحم؟

يا أيها البطولي بخوفك من قلبك

سأشتاق لك عند كل مساء..

وإن يكن.. فهل سيؤثر ذلك على شروق الشمس.. أو الغروب؟

هل سأبكي حتى يسود ما تحت عيوني؟

وهل في تعبي مكانا سوى لهذا الحب؟

سأنسى بأن أتناول الطعام حتى أصاب بالدوار..

سأنام هربا من الشوق..

سأحاول أن أتجمد من شدة البرد في ليال الصيف الصعبة على كيان الكلمات..

سأصاب بفقر الدم

كما كنت دائما..

سأصبح خيالا..

أو ظلا..

سأصبح شاعرا أو مجنونا..

سأصبح أنا أو أنت..

وما سيفعل هذا في نظام الكون الذي جمعني بسبب حظي العاثر بك؟

أنتظر منك المكالمات لأخبرك بأنني بخير..

ولتخبرني بأنني كجدتك العجوز التي لم تهزها الصعاب يوما..

فأضحك من حديثك الظريف الغبي..

أودعك بضحكة تخبرك بأنني على ما يرام ما دمت كذلك..

وأقفل السماعة..

فألعنك..

وألعن الدماء التي تبقي قلبي الغبي متمسكا (بكرهه) لك..

وأبكي بعدها أيها المسافر..

ثم أبكي وأبكي..

وأحاول أن أنهي نصيبي من الدموع لتلك الليلة..

حتى لا أختنق في صراعي معها أمام أمي التي لا ينقصها موتي..

للكل دماره يا مسافري..


لقراءتها كاملة ...
http://www.najah.edu/?page=3134&news_id=6100
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عزائي الوحيد من الدنيا هو سعادتك (و) موتي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المرجوجه :: المنتديات الادبية :: منتدى الشعر-
انتقل الى: