منتديات المرجوجه

قمـــــــة الصرقعه
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المواضيع الأخيرة
» ابي الفله ابي الصرقعه
الأحد أغسطس 21, 2011 12:36 pm من طرف بويه مصرقعه

» موقع كامل من الالعاب
الخميس أغسطس 26, 2010 11:28 am من طرف كدوشه

» عـد لـ4 ولبس العضـو التاااج الذهب
الخميس أغسطس 26, 2010 11:13 am من طرف هلاليه لابسه الطاقيه

» ادخل وسو المطلوب بعشـــرة اريل
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 12:56 pm من طرف المنسم

» رحبو بي بس بدون ذبايح تكفون
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 12:42 pm من طرف المنسم

» ميلك شيك باالتوكيس..روووووعهـ..؟؟
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:35 am من طرف توته

» لاب توب شفاااااف
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:11 am من طرف توته

» لبس الـعــيد ..
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 9:00 am من طرف توته

» دوآليب مآ أدري وش تبي ^_^
الثلاثاء أغسطس 10, 2010 8:54 am من طرف توته


شاطر | 
 

 الرخص الشرعية للمريض في الطهارة والصلاة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
D_najah
عضو جديد


عدد الرسائل : 28
تاريخ التسجيل : 05/05/2010

مُساهمةموضوع: الرخص الشرعية للمريض في الطهارة والصلاة   الأربعاء مايو 05, 2010 11:41 pm

الرخص الشرعية للمريض في الطهارة والصلاة

الملخص



الحمد لله حمداً كثيراً كما أمر والصلاة والسلام على خير الخلق والبشر وبعد:

إن ذوي الأعذار من المرضى والزمنى قد خصهم الشارع بأحكام خاصة يؤدون بموجبها العبادة بلا عنت ولا حرج، لأنّ الدين الإسلامي دين يسر وسهولة، وقد أشار القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة إلى يسر الإسلام، ورفع الحرج والمشقة عن الناس في أكثر من آية وحديث، قال تعالى:" ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشرون"، (سورة المائدة:1)، وقال سبحانه:" يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر"، (سورة البقرة: 185)، وقال عليه السلام:" إنّ الدين يسر ولن يشادّ الدين أحدٌ إلا غلبه"(1).

فالمرأة المستحاضة خفف الشارع عنها ، بأن أوجب عليها الاغتسال بعد كل حيضة، ثم تتوضأ لوقت كل صلاة على خلاف بين العلماء وأنها طاهرة حكماً، إن هي توضأت بعد دخول وقت الصلاة، وباستطاعتها أن تؤدي ما شاءت من العبادات ، من صلاة وتلاوة للقرآن واعتكاف وطواف وغيره، ويرى المالكية استحباب الوضوء للمستحاضة لا وجوبه، فاختلاف الفقهاء رحمة بهذه الأمة.

والمرضى الذين يعانون من الحدث الدائم كالسلس بأنواعه ، يجب علهم الاحتياط في الطهارة ، والحيلولة دون خروج النجس أثناء الصلاة ما أمكن، كي لا يصل النجس إلى أبدانهم أو ثيابهم، ورخص لهم في الصلاة قعوداً إن كان ذلك يمنع نزول الحدث أو يقلله، تيسيراً عليهم ورحمة بهم.

وبعض الناس يصابون بالرعاف ، ويستمر رعافهم أكثر من وقت الصلاة، فأجاز لهم الشارع الوضوء لكل صلاة بعد أن يحشو المصاب أنفه بقطن ونحوه للحيلولة دون نزول الدم النجس إلى وجهه أو ملابسهم ، وأن يصلي على حسب قدرته من القيام ان استطاع، ويومئ بالسجود.


النص الكامل ...
http://www.najah.edu/modules/graduates/graduates.php?hint=2&id=742&l=ar
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرخص الشرعية للمريض في الطهارة والصلاة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المرجوجه :: المنتديات العامة :: الإسلامي-
انتقل الى: